كتاب المنهجية القانونية أو البلاغة القانونية : التعبير عن التفكير | عبد المجيد الزروقي

نسخة رقمية "PDF" من كتاب

المنهجية القانونية

أو البلاغة القانونية : التعبير عن التفكير لصاحبه الدكتور عبد المجيد الزروقي[1] الأستاذ بـ كلية العلوم القانونية و السياسية و  الإجتماعية - جامعة قرطاج، طبعة ثانية منقحة و مضاف إليها صدرت و نشر ت بتونس عن مجمع الأطرش للكتاب المختص 2013.

المنهجية القانونية, البلاغة القانونية, القانونية المنهجية, dz المنهجية, منهجية العلوم القانونية, المنهجية القانونية PDF, التعليق على قرار, الاستشارة القانونية, منهجية التعليق على نص قانوني, التعليق على نص قانوني, التعليق على قرار قضائي, منهجية التعليق على قرار, منهجية التعليق على قرار قضائي pdf, منهجية التعليق على قرار قضائي, كتاب المختصر في المنهجية القانونية pdf, منهجية التعليق على فصل, منهجية البحث القانوني, منهجية قانونية,منهجية الاستشارة القانونية,

مفهوم المنهجية عموما :

بـ المختصر يمكن تعريف المنهجية عموما بكونها : مجمل الـ طرق و القواعد العلمية التي يجب إتباعها و المراحل المنهجية التي يتعين تخطيها لتوجيه عملية التفكير (أو البحث العلمي)، و عقلنة المجهود في سبيل الوصول إلى تحقيق هدف ما بعبارة أخرى تمكن المنهجية من البحث عن إجابة السؤال التالي : الكيفية  التي نعمل من خلالها لكي نصل إلى نتيجة و نحقق هدفا معينا ؟

تعريف المنهجية القانونية :

والمنهجية القانونية "legal methodology" هي النظام - الذي ينبغي للمختص و الباحث في القانون أن يخضع له - و المنهج العلمي أو الطرق التي تسير عليه عملية معينة كي تكون مقبولة، ومن ثم كي يكون ما تفضي إليه مقبولا بدوره. و العملية المقصودة هنا لها جانبان تتمثل الأولى في منهجيّة للتفكير (و هي دليل إذا ما تم إتباع القواعد الخاصة به كان التفكير سليما و النتيجة أو الإجابة صحيحة) و الأ خرى للتعبير (و التي بإتباعها تؤدي الغاية منه و لا يكون عبثا) و كل ذلك للوصول لإستنباط حلول إشكالية تطرح في المجال القانوني..


تقديم المؤلف :

بصفة عامة يكتسي هذا الكتاب المتعلق بـ دراسة علم المنهجية أو البلاغة القانونية  أهمية كبرى حيث يقوم بتحديد العمليات التي لا بد من تراكبها وتراكمها لـ بناء و إنتاج نص كما ينبغي الإنتاج وذلك في إختصاصات علمية عدة منها مجال العُلوم القانونية (التّعليق على نص قانوني - التّعليق على نص فقهي – المقالة – التّعليق على نص عقد –

التعليق على قرار

– الاستشارة القانونية)

و إذا تم تحديد وتوظيف هذه العمليات، أمكن وضع مختلف المناهج و إعداد السيناريوهات البيداغوجية المناسبة لتعليم الطالب في الحقوق إنتاج النص وكيفيات بناءه كما ينبغي التعليم.

وعليه فهذا الكتاب موجه إلى شريحتين: إلى المدعوين للـ كتابة و الإنتاج (لدارس و طالب القانون و غيره من الباحثين )، و للباحث المدعو لتعليم كيفية الإنتاج (الأستاذ). وحيث يجب التعامل معه على أنه لم يوضع ليقرأ مرة واحدة بل يمكنك كلما تقدمت خطوة أن تعود للكتاب لترسخ ما ترسخ و تحصل ما لم يحصل كما أن هذا الأخير قابل لأن يستغنى عنه بغيره من الـ كتب، و قد لا يغني هو عن غيره.


محتوى الكتاب :

ينقسم الكتاب إلى جزئين حيث يهتم الأول بـ التطرق لدراسة العناصر المشتركة في المنهجية القانونية التي ينبغي المرور بها لبناء نص و هي ثلاثة مراحل الإكتشاف (أين يتم البحث عن مضمون الموضوع لإعداد ما سيقال)  ثم الترتيب (أين ننظم الموضوع و المعلومات التي تم البحث عنها و نخطط له بغاية الوصول للوضوح) وصولا للتعبير (أين نصوغ المضمون و نقوم بالإخراج اللغوي).

و يعرض ثانيها العناصر الخاصة في المنهجية القانونية المتعلقة سواء بـ موضوع نظري ( منهجية المقالة القانونيّة) أو المواضيع التطبيقية (منهجية التّعليق على قرار – التّعليق على النص القانوني / الفقهي -

الاستشارة القانونية

).




إقرأ أيضا :

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كتاب العقد للأستاذ محمد الزين | النظرية العامة للالتزامات والعقود

محاضرات و دروس في قانون الشغل التونسي : القانون الإجتماعي | فاخر بن سالم